واقع انتشار فيروس كورونا في مناطق كُردستان الغربية

هانزا نيوز: أعلنت الإدارة الذاتية التابعة لمنظومة حزب العمال الكُردستاني PKK، اليوم الثلاثاء، تسجيل 138 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في مناطق سيطرتها.

ولكن الأرقام الحقيقية لعدد المصابين يتجاوز ذلك بكثير، حيث أفاد مصدر طبي من مدينة الحسكة لهانزا نيوز بـ “أن عدد المصابين بالفيروس المستجد يتجاوز العدد المعلن بكثير، ولكن أغلب المصابين يتجنبون الفحص خوفاً وضعهم في الحجر الصحي الذي يفقد أبسط مقومات السلامة والراحة”.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه “أن العشرات من كوادر المشفى الوطني في الحسكة، وكوادر منظمة الهلال الأحمر التابعة للإدارة الذاتية، مصابين بالفيروس، عامدين إلى حجر أنفسهم في منازلهم، دون الخضوع للرقابة والمتابعة من قبل الجهات المختصة”.

وتابع المصدر الطبي في حديثه لهانزا نيوز بالقول “وتوجد عدة وفيات بالفيروس في مدينة الحسكة، توفوا في الفترة الماضية، دون الإعلان عن السبب الحقيقي للوفاة، وتم دفنهم بالطريقة العادية، وتنصيب خيم العزاء لهم (رغم وجود قرار بعدم تنصيبها)، ما زاد في عدد الإصابات في عوائلهم، وبالتأكيد في زوار العزاء ولكن دون إحصاء حقيقي”.

من جهة أخرى المواطن (م.إ) وهو شقيق أحد المصابين بالفيروس في مدينة قامشلو لهانزا نيوز “منذ أكثر من 10 أيام وضعت سلطات الإدارة أخي في الحجر المنزلي، بالإضافة لوضع أبي وأمي وأختي في الحجر في أيضاً”.

وأضاف “وحتى الآن لم تقدم الإدارة أي مساعدة غذائية، أو مواد تنظيف، أو أدوية ومقويات لأهلي رغم أن أبي وأمي تجاوزا الـ 70 من العمر”.

وتابع “كما لم تقم الجهات المعنية بإجراء فحوصات كورونا لأبي وأمي وأختي للتأكد من إصابتهم بالفيروس أو لا، رغم وضعهم في الحجر منذ أيام”.

وتبقى الإدارة الذاتية التابعة لمنظومة PKK، والمفروضة على شعب كُردستان الغربية بقوة السلاح، تستهين بصحة المواطنين، حيث تعمد إلى توزيع الخبز، وتسجيل الغاز المنزلي بطريقة عشوائية تجبر المئات من المواطنين على الاختلاط، دون اتباع إجراءات التباعد الاجتماعي والسلامة.

شاهد أيضاً

الإدارة الذاتية تسجل حالتي وفاة و134 إصابة جديدة بفيروس كورونا

هانزا نيوز: أعلنت الإدارة الذاتية التابعة لمنظومة حزب العمال الكُردستاني PKK، اليوم الأحد، عن تسجيل …