انتحار فتاة سورية مقيمة في السعودية

الصورة تعبيرية

هانزا نيوز:  سورية مقيمة في المملكة العربية السعودية، صباح الأحد، في مدينة مكة المكرمة.

وقال الهلال الأحمرُ السعودي إن  فتاة سورية توفيت صباح اليوم، بعد سقوطها من نافذة منزلها في حي بطحاء قريش على الفور، وقد تمّ نقل جثمانها إلى ثلاجةِ المستشفى التابعة للمنطقة.

بدوره أفاد الأمن السعودي  أن الفتاة المقيمة تعاني اعتلالات نفسية، ورمت نفسها من الطابق الثالث، على غفلة من ذويها، واتضح أنها فارقت الحياة بعد الكشف عليها من قِبَل الهلال الأحمر.

وفتحت الشرطة السعودية تحقيقا موسعا في الحادثة لمعرفة مُلابساتها؛ فيما تم نقل جثمان الفتاة إلى ثلاجة الموتى بالمستشفى، ولا تزال التحقيقات جارية.

ولم تذكر السلطات السعودية المختصة عن هوية الفتاة، ومن أي منطقة سورية تنحدر.

ويعيش في المملكة العربية السعودية عدد كبير من السوريين، منهم من كان مقيماً فيها قبل اندلاع الثورة السورية، ومنهم من خرج إليها عقب اندلاعها أو سعياً للعمل بهدف إعالة ذويه, حيث يعاني السوريين المقيمين في السعودية من خطر الترحيل وصعوبة تأمين أوراق الإقامة بسبب ارتفاع تكاليفها, بالإضافة لارتفاع تكاليف التعليم والعلاج.

شاهد أيضاً

انتحار شاب كُردي في منطقة ديرك

هانزا نيوز: انتحر اليوم 5 مارس 2020، الشاب هفال إبراهيم، في ريف منطقة ديرك، بكُردستان …